المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عايشه عيسى الزعابي اول معاقه تتقدم للترشيح / ريهام كامل


عائشة عيسى الزعابي
12-23-2015, 08:05 AM
http://www.almo5tasar.com/content/uploads/2015/08/18/55d324f34d057.jpg (http://www.almo5tasar.com/content/uploads/2015/08/18/55d324f34d057.jpg) ريهام كامل /
عائشة عيسى الزعابي، هي إمرأة إمراتية قوية من ذوي الاحتياجات الخاصة، ملكت من الشجاعة والطموح ما مكنها من تقديم أوارقها للترشح في المجلس الوطني الاتحادي في أبوظبي، فلم تعق إعاقتها حلمها، ولا طموحها. وعن التعبير عن مشاعرها حيال ذلك افتخرت بكونها إحدى بنات زايد اللواتي لا تقهرهن الصعاب أو الأزمات، مع تقديرها لكافة الجهود التي تسعى إلى تمكين المرأة وتمكين ذوي الإعاقة وعدم حرمانهم من المشاركة الإيجابية والبناءة في المجتمع. وعن نفسها أفادت الزعابي أن كونها زوجة وأم لأربعة أطفال، لم يمنعها كذلك من الترشح لتمثيل ذوي الإعاقة، خصوصاً وأنها درست علم النفس، وعملت في مجالات عدة، منها أمينة مكتبة في وزارة التربية والتعليم، وتعمل حاليا مسؤولة خدمة المتعاملين في غرفة الصناعة والتجارة أبوظبي، وتشغل بالها حقوق ذوي الاعاقة ، فقد أنشأت موقعاً إلكترونياً ومنتدى يناقش قضايا ذوي الإعاقة، لطرح أهم القضايا التي تتعلق بالأطفال وذوي الإعاقة، خاصة في ظل الجهود المثمرة التي تتخذها الدولة للحفاظ على حقوق المعاقين وإشراكهم في مختلف مجالات الحياة، وإتاحة الفرصة لهم لإثبات الذات وتحقيق أحلامهم.

عائشة عيسى الزعابي
12-23-2015, 08:45 AM
- أبوظبي- علياء الشنتلي الإثنين 17 أغسطس 2015 / 18:38

قدمت المواطنة عائشة عيسى الزعابي من ذوي الاحتياجات الخاصة، اليوم الإثنين، أوراق تسجيل ترشيحها لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2015 في لجنة إمارة أبوظبي، وأكدت الزعابي لـ24 ، أن "رغبتها بالمشاركة في الانتخابات أتت بدافع حرصها التأكيد للمجتمع أن ذوي الاحتياجات الخاصة وتحديداً الإناث منهم يمكنهم أن يكونوا عنصراً فاعلاً في المجتمع قادرين على طرح المبادرات الوطنية الشاملة".
وقالت عائشة إن "عملية الترشيح تمت بكل سهولة ويسر وقدمت لها كافة التسهيلات لتستطيع إتمام كافة الإجراءات"، وتوجهت بالشكر للقائمين على لجنة أبوظبي لدقة تنفيذ عملية الترشيح وانتظامها بشكل يبدد أي عراقيل. وأضافت عائشة أنها سعيدة بجربتها الوطنية التي ما كانت لتتحقق لولا دعم القيادة الإماراتية وحرصها على دعم المواطنين ولا سيما ذوي الاحتياجات الخاصة منهم، "حيث نجد دوماً كل التقدير والتشجيع".